أثار نشر فيديو على موقع اليوتيب، غضبا كثيرا خاصة لدى متتبعي الفايسبوك، مستنكرين ما كشفه مواطن جرسيفي ، يومه الخميس 15 يونيو الجاري، عن وجود دود بحوت يباع بجرسيف، متسائلا من يراقب بيع السمك؟ ومن يتحمل مسؤولية صحة المواطن التي قد تصبح في خطر بسبب تناول هذا السمك؟.

هذا وتعرف أثمان السمك بجرسيف، ارتفاعا خلال شهر الصيام، فبعد أن عبرت الساكنة عن انزعاجها لغلاء السردين، اليوم تأتي مصيبة اكتشاف الدود من خلال هذا الفيديو الذي يوثق ذلك.

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد في جرسيف TV

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

بالفيديو: ضربات جزاء نهائي دوري الصباب كاملة

شهد دوري الصباب لكرة القدم، الذي نظمته جمعية شباب الصباب للتنمية و الرياضة و بدعم من كل من…